وزيرا خارجية مصر والأردن يناقشان التحديات المشتركة

وزيرا خارجية مصر والأردن يناقشان التحديات المشتركة

العرب الأن - وكالات

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري مع نظيره الأردني أيمن الصفدي بالقاهرة، اليوم الخميس، القضايا الإقليمية والتحديات المشتركة وعلى رأسها "الإرهاب" وضرورة العمل المشترك لمقاومته.

وأكد شكري خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع الصفدي على استمرار التنسيق المصري الأردني.

وقال شكري إن مصر على أتم استعداد أن تسهم بكل ما لديها من جهد لإنجاح القمة العربية المرتقبة في الأردن لدعم التضامن العربي، وتحقيق الأمن القومي العربي والنهوض بالعلاقات العربية.

وأشار شكري إلى أن القضية الفلسطينية تصدرت المباحثات اليوم، وقال: "نحن نعمل مع السلطة الفلسطينية بقيادة الرئيس محمود عباس للوصول لحل الدولتين، واستئناف العملية السياسية لقيام الدولة الفلسطينية المستقلة على كامل الأراضي الفلسطينية المحتلة وعاصمتها القدس الشرقية".

ووصف شكري الأزمة السورية بأنها كارثية، مشيرا إلى أن ما يتحمله الشعب السوري من قتل وتهجير لا يمكن السكوت عليه ولابد من العمل لتعزيز العملية السياسية وفقا للشرعية الدولية وحوار جنيف، معربا عن آمله في أن تتحقق النتائج المرجوة منه للحفاظ على سورية.

وقال الوزير الأردني إن مصر ركن أساسي للاستقرار العربي ولها دور محوري وتاريخي في تحقيق أمن وتطور المنطقة وحماية القضايا العربية.

وأكد الصفدي أن القضية الفلسطينية محورية ولا أمن أو استقرار بالمنطقة دون حلها وقيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس على حدود 67 مع ضمان الأمن وفقا للمبادرة العربية.

 

التعليقات