استمرار توقف محطة كهرباء غزة والعجز 300 ميجا وات

استمرار توقف محطة كهرباء غزة والعجز 300 ميجا وات

العرب الان - وكالات

 

يستمر وقف إدخال الوقود الصناعي اللازم لمحطة توليد الكهرباء الرئيسية بقطاع غزة لليوم السابع على التوالي، بسبب إعادة فرض الضرائب عليه من قبل حكومة الوفاق، والذي يرفع سعره لثلاثة أضعاف، وتقول سلطة الطاقة بغزة إنها لن تشتري الوقود بالضرائب المفروضة من الحكومة.

وقالت شركة توزيع الكهرباء بمحافظات غزة في بيان وصل وكالة "صفا"، إن عجز الطاقة نتيجة توقف محطة التوليد بلغ قرابة 300 ميجا وات، مشيرة إلى أن جدول التوزيع المعمول به هو 6 وصل مقابل 12 قطع، مع نسبة عجز في الجدول خاصة في ساعات المساء.

وأشارت الشركة إلى أن عودة عمل خط غزة2 المصري الذي تعطل عن العمل قبل يومين من شأنه المساهمة في استقرار جدول الـ6 ساعات.

من جانبه، قال مدير معبر كرم أبو سالم التجاري جنوب شرق قطاع غزة، إن سلطات الاحتلال ستسمح بدخول حوالي 52 شاحنة محروقات، فيما لن يتم ضخ وقود صناعي لمحطة الكهرباء لليوم السابع.

وكانت سلطة الطاقة والموارد الطبيعية بغزة ناشدت رئيس الحكومة رامي الحمد الله بإلغاء قرار إعادة فرض الضرائب على وقود محطة التوليد الوحيدة بغزة، وإلغاء السعر الجديد للوقود بـ5 شيقل بدل 1 ونصف شيكل.

ومن شأن عودة تعطل الخطوط المصرية "غير مستقرة"، التسبب بانحدار الأزمة المتجددة للكهرباء إلى كارثة بسبب قلة ساعات الوصل، التي قد تقل عن 4 ساعات في حال توقفت هذه الخطوط التي تعمل بقدرة 23 ميجا وات، فيما تعمل الخطوط الإسرائيلية بـ120 ميجا وات.

ولم تدرج الحكومة الفلسطينية على جدول اجتماعها الأسبوعي الثلاثاء، أزمة كهرباء غزة، بالرغم من المناشدات الفصائلية والمؤسساتية بوقف إلغاء الضرائب عن الوقود.

وتوقفت محطة كهرباء غزة عن العمل الأحد الماضي عن العمل كليًا بعد انتهاء وقود المنحتين التركية والقطرية، وإعادة فرض الضرائب على وقودها المباع لغزة.

التعليقات