العالول: لن نتخلى عن أهلنا بغزة و'حماس' تستغل ما تقدمه الحكومة لهم

العالول: لن نتخلى عن أهلنا بغزة و'حماس' تستغل ما تقدمه الحكومة لهم

العرب الأن - وكالات

 قال عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، ونائب رئيسها محمود العالول، إن "حركة حماس تعيش حالة تناقضات"، مستنداً بقوله إلى أنها "نظمت مسيرة تهتف ضد الرئيس محمود عباس، وحركة فتح وقامت بحرق الصور أثناء انعقاد اجتماعها مع وفد فتح في غزة".

وأكد العالول في حديث لبرنامج "حال السياسة" الذي يبث عبر تلفزيون فلسطين وفضائية عودة على "عدم تخلي القيادة الفلسطينية عن شعبنا في قطاع غزة والاستمرار في دعمه ومساندته والحرص على حياته"، مشدداً على قرار حركته بعدم الدخول "بالمهاترات الإعلامية" التي يرى أن حماس تفتعلها.

وأضاف إن "حماس تستغل المساعدات والمبالغ المالية المقدمة للمواطنين في القطاع"، موضحاً أن "حماس تقوم بجبي الأموال من المواطنين مقابل الكهرباء، رغم دفع ثمنها من قبل حكومة الوفاق، وتقوم أيضاً بجباية الضرائب وجمعها الجمارك، وقيامها بأخذ الأدوية المجانية التي أرسلت من قبل وزارة الصحة الفلسطينية، وبيعها بالأسواق"، وفقاً له.

وفيما يتعلق بإضراب الأسرى المستمر عن الطعام، أكد العالول دعم ومساندة القيادة والشعب الفلسطيني لمعركة الأسرى داخل المعتقلات، حتى تحقيق مطالبهم العادلة.

وقال العالول: "إن الكل الفلسطيني يدرك أهمية قضية الأسرى، وأنها تمس كل منزل فلسطيني"، مؤكداً دعم ومساندة الأسرى في خوضهم معركة الكرامة والحرية، وفي سعيهم لتحسين أوضاعهم داخل المعتقلات.

كما أكد السعي من أجل استثمار كل الامكانيات الممكنة لمساندة الأسرى وتحريك قضيتهم على المستوى الدولي، وقال: "سوف نستعين بقوى أخرى في العالم للضغط على الاحتلال لتلبية مطالب الأسرى في المعتقلات"، مشيراً إلى ربط الرئيس محمود عباس أي حراك في مسألة تحقيق السلام بقضية الأسرى، إضافة لممارسته ضغوط كبيرة من أجل إطلاق سراح الأسرى.

وفيما يخص اللقاء المرتقب بين الرئيس محمود عباس، والرئيس الأميركي دونالد ترامب، أكد العالول أن حراك الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية، على الساحة الدولية، عبر الأصدقاء والجاليات الفلسطينية، أثر إيجابياً على الإدارة الأميركية.

وأوضح العالول أن القيادة حرصت على أن يأتي لقاء الرئيس محمود عباس بنظيره الأميركي بعد تنسيق الجانب الفلسطيني مع الأمة العربية وبعض القادة العرب الذين التقوا بالرئيس الأميركي، ودراسة الإدارة الأميركية ملف القضية الفلسطينية.

وقال العالول: "الرئيس سيعرض المواقف الفلسطينية وسوف يؤكد على التمسك بها، وعدم التخلي عنها".

التعليقات