غوغل تتصدى لانتشار العملات الرقمية

غوغل تتصدى لانتشار العملات الرقمية

تعتزم شركة غوغل التوقف مستقبلا عن نشر أي إعلانات على صفحاتها عن عملة بتكوين أو غيرها من العملات الرقمية وذلك حسبما أعلنت الشركة اليوم الأربعاء لدى تحديث قواعد الإعلانات.

كما أوضحت غوغل أنها لن تسمح بالترويج للموضوعات ذات الصلة، مثل تجارة العملات المشفرة أو المحافظ المالية التي تدخر فيها هذه العملات.

وتسمح مثل هذه العملات المشفرة بتداول الأموال بعيدا عن الحكومات ولكنها تخضع لمضاربة شديدة الخطورة وتستخدم كثيرا في الابتزازات التي تهدف إلى الحصول على فدية.

وكان موقع فيسبوك قد اتخذ خطوة مشابهة في يناير/كانون الثاني الماضي، مشيرا إلى مخاطر تعرض مستخدميه لعمليات غش.

وبذلك أصبح من غير الممكن الترويج للعملات المشفرة على أكبر منصتي إعلان على مستوى العالم، كما حدثت غوغل أيضا لوائحها بشأن الترويج لألعاب القمار.

وتؤكد غوغل أنها ترشح الإعلانات وتمنع ما يخالف قواعدها، وأنها استبعدت العام الماضي 3.2 مليارات إعلان مخالف، أي أكثر من مئة إعلان في الثانية، حسبما أوضح رئيس غوغل سكوت سبنسر.

وأشار سبنسر إلى أن من بين هذه الإعلانات على سبيل المثال 79 مليون إعلان كانت تهدف لاستدراج المستخدمين لاستخدام مواقع إلكترونية ملوثة بمواد ضارة، كما أكد استبعاد 48 مليون إعلان تستخدم حيلة إلكترونية لجعل المستخدمين يحملون برامج غير مرغوبة على أجهزتهم.

وذكرت غوغل أن السنوات الماضية شهدت تزايدا في الغش باستخدام أخبار كاذبة تستغل الشعبية المتزايدة للأخبار المنشورة إلكترونيا، حيث تحاول بعض المواقع استدراج المستخدمين إليها من خلال أخبار مختلقة لكسب المال.

وأكد سبنسر أن غوغل تحظر مثل هذه المواقع التي تنشر إعلانات ذات مضمون خاطئ، وأن الشركة حجبت أكثر من 650 من إجمالي 11 ألف موقع تم فحصها.

المصدر : الألمانية

التعليقات