لأول مرة منذ سبتمبر 2001

واشنطن تسمح للمسافرين بحمل المطاوي في الطائرات

واشنطن تسمح للمسافرين بحمل المطاوي في الطائرات

العرب الآن - واشنطن

 

أعرب عدد من العاملين في مجال الطيران، لا سيما من الموظفين على متن الطائرات، عن عدم رضاهم لسماح إدارة أمن المواصلات الأمريكية للمسافرين جواً بحمل مطاوٍ، وذلك للمرة الأولى بعد أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001 الشهيرة.

 

وقد أصدرت نقابة العاملين بالطيران التي يدخل في عضويتها قرابة 90 ألف شخص بياناً تناولت فيه قرار إدارة المواصلات الأمريكية، واصفة إياه بـ "السقيم وقصير النظر".

 

كما جاء في البيان: "نعتقد ان هذه التغييرات المقترحة ستزيد المخاطر على حياة كل العاملين على الطائرات والركاب الذين نعمل جاهدين للحفاظ على سلامتهم وأمنهم".

 

وبحسب إدارة المواصلات فانه سيتم إلغاء قرار حظر حمل المطاوي عملياً ابتداءً من 25 ابريل/نيسان، على ألا يزيد نصل المطوى المسموح بحملها عن 6 سم، فيما يكون عرضها سم ونصف.

 

كما سيُسمح لركاب الطائرات بحمل عصي البلياردو والهوكي واللاكروس، لكن حظر حمل الشفرات والقواطع ذات الأنصال الثابتة سيظل ساري المفعول.

 

وحول هذا القرار صرح ديفيد كالفيستر، الناطق الرسمي باسم إدارة المواصلات ان الدافع خلف اتخاذه هو "جعل القواعد الأمريكية أكثر تماشياً مع معايير المنظمة الدولية للطيران المدني".

 

وأضاف ان هذه الخطوة تندرج في سياق توفير الحماية التي تنطلق من التصدي للتهديدات والمخاطر، وانها ستسمح المسؤولين في مجال أمن المواصلات بتركيز اهتمامهم بشكل مكثف "على العثور على المواد الأكثر خطرأً مثل المتفجرات".
 

التعليقات