قيادي فتحاوي يستهجن قرار الرئيس عباس حول الخارجية والأسرى

قيادي فتحاوي يستهجن قرار الرئيس عباس حول الخارجية والأسرى

العرب الان - غزة

 

انتقد القيادي في حركة فتح د.سفيان أبو زايدة، موقف الرئيس الفلسطيني محمود عباس وإصراره على تولي رياض المالكي لوزارة الخارجية في حكومة الوفاق المرتقبة، وإلغاء وزارة الأسرى واستبدالها بهيئة مستقلة.

وتساءل أبو زايدة على حسابه في "الفيسبوك" قائلاً: "لا اعرف كم انسان في الشعب الفلسطيني يفهم او يتفهم او يؤيد التمسك بالدكتور المالكي وزيرا للخارجية، لا اعرف كم انسان في فتح يوافق على هذا الامر".

وأضاف "لا اعرف كم انسان في الشعب الفلسطيني يفهم او يتفهم او يوافق على تفكيك وزارة الاسرى وتحويلها الى هيئة تابعة لمنظمة التحرير".

وختم أبو زايدة قائلاً: "كنت اعتقد وما زلت ان انشاء وزارة الاسرى في عهد الرئيس الرمز ياسر عرفات عام 1997 هو احدى الانجازات التي يحق لفتح ان تفتخر بها، لذلك تفكيكها و في هذا الوقت بالذات سيكلف فتح غاليا".

التعليقات